مفتاح دوت مى | مفتاحك لعالم أجمل

Saturday, July 7, 2012

أوائل الدبلومات الفنية بالشرقية: دخلنا "الصنايع" هربًا من مخاطرة الثانوى العام


وائل محمد أمين يوسف السويركى  
وائل محمد أمين يوسف السويركى

تمكن 3 من أبناء محافظة الشرقية فى الحصول على المركز الأول فى شهادة الثانوية للدبلومات الفنية على مستوى الجمهورية، والذين أعربوا عن فرحتهم بحصولهم على المراكز الأولى، مؤكدين أنهم من متفوقى الإعدادية، إلا أنهم فضلوا الدبلوم الفنى طريقا لتحقيق أحلامهم، بدلا من طريق الأشواك والمعروف بالثانوية العامة.

وشارك "اليوم السابع" المتفوقين فرحتهم بالنجاح، والتى امتلأت بيوتهم وزينتها زغاريد الأهل والأحباب، ففى مدينة العاشر من رمضان حقق عصام علاء الدين عبد الوهاب الطالب بمدرسة السلطان عويس الصناعية نظام خمس سنوات المركز الأول بحصوله على مجموع 91,24%.

وقال الطالب، " إننى من المتفوقين دراسيا فقد حصلت أيضا على المركز الأول فى الشهادة الإعدادية على مستوى إدارة العاشر من رمضان الإعدادية، إلا أننى فضلت دخول التعليم الفنى لكى أحقق حلمى فى أن أكون مهندسا، وألتحق بكلية الهندسة، رافضا تحقيق حلمى عن طريق الثانوية العامة، لأنها فيها مخاطرة ويتعرض خلالها الطالب لضغوط نفسية كبيرة".

كما يقول الطالب وائل محمد أمين الأول على الثانوية الصناعية نظام ثلاث سنوات بمجموع 94,5% ابن قرية كفر السويركى مركز كفر صقر، "إننى أيضا من متفوقى الشهادة الإعدادية، والتحقت بالثانوى الصناعى، لأن المدرسة الأقرب للمنزل، والثانوية العامة بعيدة، كما أننى كنت لا أرغب فى التعرض للضغوط، فضلت أن أدرس مواد التعليم الصناعى لكى أحقق رغبتى فى الالتحاق بكلية الهندسة".

وأكد وائل ضرورة الاهتمام بالتعليم الفنى وأيضا أن يحدد الطالب هدفه منذ الصف الأول الثانوى، لكى يسعى لتحقيقه، وقال والده محمد أمين الذى يعمل سائقا، "أن نجلى كان دائما طالبا متميزا دراسيا هادئ الطبع، فقد طلبت منه أن يأخذ دروسا فى جميع المواد، إلا أنه رفض وفضل مواد التخصص".

بينما تقول سهر أحمد صابر الحاصلة على المركز الأول فى الثانوية الفندقية بنظام 3 سنوات بمجموع 94,24% بنت قرية أبو عمارة مركز الزقازيق، "إننى دخلت الثانوى الفندقى بناء على رغبتى بعد أن ترك والدى الاختيار بين العام والدبلوم، حيث إن مجال الالتحاق بكليات ليس كالدبلومات الأخرى، فهو يسمح بالالتحاق بكليات الآداب، التربية، تجارة، سياحة والفنادق، كما أن الدراسة به سهلة ومشوقة، وليس بها تعقيدات وضغوط الثانوية العامة، والتى تحتاج إلى مجهود ذهنى ومادى كبير وبها مخاطر فالنصف درجة قد تضيع حلم سنين على الطالب، كما أننى انسجمت فى دراسته منذ الصف الأول الثانوى".

No comments:

Linkwithin

Related Posts Plugin for WordPress, Blogger...